مشاهدة مشاركة بصفحة مستقلة
قديم 21-08-2012, 04:00 PM   #44
dimond@
خبير إقلاعي مميز
 
الصورة الرمزية الخاصة بـ dimond@
dimond@ فوق  هام السحبdimond@ فوق  هام السحبdimond@ فوق  هام السحبdimond@ فوق  هام السحبdimond@ فوق  هام السحبdimond@ فوق  هام السحبdimond@ فوق  هام السحبdimond@ فوق  هام السحبdimond@ فوق  هام السحبdimond@ فوق  هام السحبdimond@ فوق  هام السحب
إقتباس »
الرسالة الأصلية كتبت بواسطة ... قُمْري | .. »
وانتي بخير والمسلمين جميعًا
سؤالج عميق ويثير في النفس الشجون

أعتقد إن كل مبتعث يفكر بمثل هالأفكار، the same dilemma
وفي نظري هذا أمر طبيعي جدًا، بلاد الإبتعاث وخصوصًا للأشخاص الي قضوا فيها سنين كثيرة
ماهي مجرد كلمة " غربة " هي في الحقيقة بلد قضوا ولا زالوا سنين من حياتهم
صعب جدًا إن الإنسان يعيش في مكان ما لمدة أشهر ويعتاد على روتين معين وجو معين
وبلحظة ينساه حتى لو عاد إلى وطنه وكان بين أهله وناسه.

طبعًا هالشيء هذا يختلف من إنسان إلى آخر، وفي نظري إنه ما راح ينتهي إلين نصل للمرحلة الي أشرتي لها

الرجوع مرة أخرى للوطن، وبدأ حياة مستقرة مرة أخرى
هذه البداية الجديدة هي الحل والمعضلة في نفس الوقت

حل للمشاعر البسيطة الي نحس فيها، لأن هذه اللخبطة وشعور عدم الإستقرار نابع من ذواتنا
الي تعلم يقينًا أنا بترجع إلى بلد الإبتعاث أيًا كانت، نفوسنا غير قادرة على الإستقرار هنا
عشان جذي أشعر وتشعرين بما ذكرتيه، في مثل هذا الوقت إحنا مقيمين في بلد الإبتعاث مسافرين لأوطاننا!

لكنها أيضًا معضلة- فكرية بشكل أدق - كيف راح نستقر في مجتمع راح نراه يحتاج إلى سنين ضوئية
من الإصلاح؟ راح يأتي المبتعث وهو متحمس إلى أنه يطور من وطنه ومن مؤسساته ويرقى بالمجتمع
وإذ به يصدم بواقع مر!

الأفكار والعادات كلها راح تتأثر، وأعتقد إن هذا بيكون أصعب شيء
وإلا مشاعرنا الحالية فراح تتحول إلى ذكريات جميلة نحن إليها فقط لا غير



Thanks

you made me feel better
wish you all the best



 

 

dimond@ غير متواجد حالياً
Facebook Twitter اضافة رد مع اقتباس